ناطحات السحاب فى المستقبل يمكنها إزالة 1000 طن من الكربون.. اعرف التفاصيل

11:13 ص, 23 نوفمبر 2021
توضيحية
توضيحية

كشف المهندسون المعماريون الأمريكيون عن تصميمات لناطحات السحاب يطلق عليها اسم "Urban Sequoias" والتي يمكنها إزالة ما يصل إلى 1000 طن من الكربون من الغلاف الجوي أى ما يعادل زراعة 48500 شجرة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، قد تبدو فكرة ناطحات السحاب التي يمكنها إزالة الكربون من الغلاف الجوي وكأنها شيء من الخيال العلمي ، ولكن يمكن أن تصبح قريبًا حقيقة واقعة إذا كانت التصاميم الجديدة من قبل شركة المعمار الأمريكية قابلة للتنفيذ.

وتم تسمية التصميم على اسم أطول الأشجار في العالم، وهو من أفكار شركة الهندسة المعمارية العالمية Skidmore، Owings & Merrill ومقرها شيكاغو، وهو يعتمد على التقنيات المتاحة جميعها للاستخدام اليوم.

تستخدم كل ناطحة سحاب طرقًا متعددة لعزل الكربون، بما في ذلك البناء بمواد تمتص الكربون، ونمو النباتات والطحالب للوقود والطاقة والغذاء، وتكنولوجيا التقاط الهواء المباشر، إلى وسط المبنى لمعالجة استخراج الكربون مع المساهمة في صافي نظام الطاقة الصفري للمبنى.

وكشفت الشركة أن تصميم برج Urban Sequoia سيكون قادرًا ، خلال عمر لا يقل عن 60 عامًا ، على امتصاص ما يصل إلى 4 أضعاف الكربون المنبعث في الغلاف الجوي نتيجة بنائه.

ويمكن استخدام الكربون الملتقط لإنتاج مواد حيوية للطرق والأرصفة والأنابيب وعناصر أخرى لتطوير البنية التحتية الحضرية.

هذا الأمر يعد بمثابة طريق إلى مستقبل أكثر استدامة يمكن الوصول إليه اليوم، حيث طورت الشركة الفكرة بطريقة يمكن تطبيقها وتكييفها لتلبية احتياجات أي مدينة في العالم ، مع إمكانية إحداث تأثير إيجابي على أي نطاق بناء.

وفي حين أن تصميم النموذج الأولي هو ناطحة سحاب يمكنها عزل ما يصل إلى 1000 طن من الكربون على أساس سنوي، يمكن تطبيق نهج احتجاز الكربون الذي تستخدمه على المباني من جميع الأنواع والأحجام.