عائلة زغايرة: لا يوجد اي فرد من العائلة يخدم بجهاز الشرطة الاسرائيلية والصورة لشرطي يهودي

07:17 م, 11 سبتمبر 2021
توضيحية
توضيحية

أوضحت عائلة زغايرة النصراوية أنه لا يوجد اي فرد من افراد العائلة يخدم او يتطوّع في جهاز الشرطة الاسرائيلية او حتى خدم في الماضي.

وأكدت العائلة أن، الصورة التي يتم تداولها في مواقع التواصل الإجتماعي هي لشرطي يهودي يُدعى "راز بينتر" كما هو مكتوب على قميصه اصلًا، (وهو طبعوا لا ينتمي للعائلة ولا لاشقائنا من الطائفة الدرزية المعروفية كما نشر هنا وهناك).

وجاء بيان العائلة ردا على اشاعات أوردت اسما من العائلة اتهم بأنه أبلغ عن مكان 2 من اسرى جلبوع الفارين.

وفيما يلي نص بيان العائلة:"

توضيح هام من عائلة زغايرة النصراوية

بداية، يؤسفنا اصدار بيان لتوضيح قضية من هذا القبيل ولكن زجّ اسم عائلتنا في قضية لا تشبهنا ولا تشبه ثوابتنا الوطنية يُحتّم علينا هذا التوضيح.

اولًا، لا يوجد في العائلة اي شخص يُدعى "سليم زغايرة" ولا نعرف اي شخص او اي شيء عن الاسم المذكور.

ثانيًا، لا يوجد اي فرد من افراد العائلة يخدم او يتطوّع في جهاز الشرطة او حتى خدم في الماضي.

ثالثًا، الصورة التي يتم تداولها في مواقع التواصل الإجتماعي هي لشرطي يهودي يُدعى "راز بينتر" كما هو مكتوب على قميصه اصلًا، (وهو طبعوا لا ينتمي للعائلة ولا لاشقائنا من الطائفة الدرزية المعروفية كما نشر هنا وهناك).

رابعًا وأخيرًا، عائلة زغايرة في الناصرة معروفة بوطنيتها وإنتمائها لقضايا شعبنا الفلسطيني في كافة ارجاء وطننا، وبحفاظها على الثوابت الوطنية وايمانها بعدالة قضايانا.

كفاكم تضليلًا ونشر اكاذيب وشائعات مغرّضة حول عائلتنا وغيرها من العائلات والبلدات العربية.

الفتنة أشدّ من القتل".