اعتقال 10- التوتر يعود أمام باب العمود و"بن غفير" يستفز المقدسيين

09:17 م, 10 يونيو 2021
توضيحية
توضيحية

تحولت منطقة باب العامود في مدينة القدس، الى ساحة كر وفر، بين عشرات المقدسيين وقوات الاحتلال، خلال المؤتمر الصحفي لعضو الكنيست المتطرف ايتمار بن غفير واستفزازه المتواجدين برفع العلم الإسرائيلي.

ولم يتوقف قمع المقدسيين، بالضرب والدفع والقنابل الصوتية والاعتقال منذ الساعة الخامسة عصرا، حيث وفرت القوات الحماية الكاملة للمتطرف بن غفير وسمحت له برفع العلم، وفي المقابل اعتدت على الشبان والنسوة.

وتعالت اصوات التكبيرات والهتافات من المقدسيين خلال استفزازات بن غفير ومجموعة من المستوطنين، كما رفع الشبان العلم الفلسطيني.

واعتقلت قوات الاحتلال اكثر من 10 مقدسيين، واعتدت عليهم بالضرب المبرح خلال الاعتقال والاحتجاز داخل غرفة المراقبة المقامة على مداخل باب العامود،

وتعمدت وضع القيود البلاستيكية وشدها على اياديهم، كما رشت بعضهم غاز الفلفل.

وتعمدت قوات الاحتلال ضرب المقدسيين، فيما تجاهلت تصرفات المستوطنين الذين وجهوا الشتائم والحركات للشبان والنسوة.

المزيد من الاخبار