وصل 33 دولة.. ارتفاع غامض فى حالات التهاب الكبد الحاد لدى الأطفال

01:01 م, 26 يونيو 2022
توضيحي
توضيحي

كشفت منظمة الصحة العالمية، عن أن التهاب الكبد الغامض، أصاب حتى الآن أكثر من 920 طفل في 33 دولة، منهم 45 طفلاً مصاب بالتهاب الكبد الحاد احتاجوا لعمليات زرع كبد، ووفاة 18 طفل، وفقا لوكالة رويترز.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن 33 دولة أبلغت عن 920 حالة إصابة محتملة بالتهاب الكبد الحاد الوخيم لدى الأطفال حتى الآن، بزيادة 270 حالة عن مايو.

وأضافت منظمة الصحة العالمية، إن المنطقة الأوروبية تمثل نصف الحالات المحتملة، بما في ذلك 267 من المملكة المتحدة، في حين أن ثلث الحالات المحتملة من الولايات المتحدة.

وتحقق السلطات الصحية على مستوى العالم في الارتفاع الغامض في حالات التهاب الكبد الحاد – أو التهاب الكبد – لدى الأطفال الصغار، تم الإبلاغ عن تفشي المرض لأول مرة في أبريل في بريطانيا، ومنذ ذلك الحين ضرب عشرات الدول الأخرى.

ويقول مسؤولو الصحة الأمريكيون إن الإصابة بفيروس ادينوفيروس Adenovirus ، وهو فيروس شائع في مرحلة الطفولة، هو الفرضية الرئيسية للحالات.

وكانت أحدث بيانات منظمة الصحة العالمية من 22 يونيو، واستبعدت 4 بلدان لديها حالات تم الإبلاغ عنها لم يتم تصنيفها بعد، من بين 422 حالة توفرت فيها معلومات تتعلق بالجنس والعمر، حدث ما يقرب من النصف في الذكور، معظمهم دون سن 6 سنوات، وفقًا للتقرير.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن 45 طفلاً مصابين بالتهاب الكبد الحاد احتاجوا إلى عمليات زرع كبد، وهناك 18 حالة وفاة معظمها حدثت في منطقة الأمريكتين.